El Koom El Taweel

الكوم الطويل
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

اهلا ومرحبا بكم فى منتدى الكوم الطويل **** خالص تحياتى **** خالد بدر



شاطر | 
 

 قتل خير الناس و شرهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى الامام

avatar

عدد المساهمات : 76
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 12/06/2010
العمر : 42
الموقع : أبوظبي

مُساهمةموضوع: قتل خير الناس و شرهم   الأحد أكتوبر 31, 2010 7:18 pm



هو وحشى بن حرب الحنشى مولى بنى نوفل قيل كان مولى طعيمة بن عدى يكنى أبا سلمة وقيل أبا حرب

* يقول وحشي : كنت غلاما لجبير بن مطعم ، وكان عمه طعيمة بن عدي قد قتل يوم بدر ، فلما سارت قريش إلى أحد قال لي جبير : إن قتلت حمزة عم محمد بعمي فأنت عتيق ، فخرجت مع الناس حين خرجوا إلى أحد فلما التقى الناس خرجت أنظر حمزة وأتبصره حتى رأيته مثل الجمل الأورق في عرض الناس يهز الناس بسيفه هذا ما يقوم له شيء فوالله إني لأريده واستترت منه بشجرة أو: بحجر ليدنو مني وتقدمني إليه سباع بن عبد العزى فلما رآه حمزة قال : إلي يا ابن مقطعة البظور وكانت أمه ختانة بمكة فوالله لكأن ما أخطأ رأسه فهززت حربتي حتى إذا رضيت منها دفعتها عليه فوقعت في ثنته حتى خرجت من بين رجليه.وخليت بينه وبينها حتى مات ثم أتيته فأخذت حربتي ثم رجعت إلى العسكر ولم يكن لي بغيره حاجة ( وبهذا قتل خير الناس )
* قصة إسلامه : يروى وحشى قصة إسلامه فيقول : فلما افتتح رسول الله مكة هربت إلى الطائف فلما خرج وفد الطائف ليسلموا ضاقت على الأرض بما رحبت وقلت بالشام أو اليمن أو بعض البلاد فولله إني لفي ذلك من همي إذ قال رجل : والله إن يقتل ( أي لا يقتل ) محمدا أحدا يدخل في دينه، فخرجت حتى قدمت المدينة على رسول الله فدخلت عليه في خفة وحذر، ومضيت نحوه حتى صرت فوق رأسه وقلت أشهد أن لا إله إلا الله فلما سمع الشهادتين رفع رأسه إلي فلما عرفني ردَّ بصره عنى وقال : " أوحشى أنت " قلت : نعم يا رسول الله فقال : " اقعد وحدثني كيف قتلت حمزة ؟ " فقعدت فحدثته خبره فلما فرغت من حديثى أشاح بوجهه وقال : " ويحك يا وحشى، غيِّب عنى وجهك، فلا أرينك بعد اليوم".
** فما أجمل الإسلام وأعظمه : لا يغلق باب التوبة أمام الإنسان مهما فعل وصدر منه طالما أن ما صدر منه كان قبل أن يدخل الإسلام قلبه ..فهذا حشى حال كفره يقتل ( حمزة ) عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ....وبدخوله الاسلام يكفر لله عنه هذا الجرم الشديد لأننا كما نعرف بأن الإسلام يجبُّ أى ( يمحو ) ما قبله .
فهذا درس لنا ولأخواننا العصاة فكما أن الاسلام يمحو ما قبله فالتوبة أيضاً تمحو ما قبلها ولكن بشروطها المعروفة :
1ـ الإقلاع عن الذنب .
2ـ الندم على ما فات .
3ـ العزم على أن لا يعود .
واعلموا رحمنا الله واياكم أن الله اشد فرحاً بتوبة احدنا حين يتوب
فقد ثبت في الصحيحين عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال[ لله أشد فرحا بتوبة عبده حين يتوب إليه من أحدكم كان على راحلته بأرض فلاة فانفلتت منه وعليها طعامه وشرابه فأيس منها فأتى شجرة فأضطجع في ظلها –قد أيس من راحلته –فبينا هو كذلك إذا هو بها قائمة عنده فأخذ بخطامها ثم قال من شدة الفرح اللهم أنت عبدي وان ربك – أخطأ من شدة الفرح ـ ]
** وهل تعرفون ماذا فعل بعد إسلامه ؟؟
الاجابة : قتل شر الناس ..لما خرج مسيلمة الكذاب قلت لأخرجن لعلي أقتله فأكافئ به حمزة قال : فخرجت مع الناس فكان من أمره ما كان قال :فإذا رجل قائم في ثلمد جدار ثائر الرأس ، قال :فرميته بحربتي فوضعتها بين ثدييه حتى خرجت من بين كتفيه "
هكذا فعل وحشى قتل مسيلمة الكذاب رأس الكفر ، وأصبح من كبار الصحابة المجاهدين غفر الله له .
** وفى الحديث [ يضحك الله إلى رجلين يقتل أحدهما الآخر كلاهما في الجنة يقاتل هذا في سبيل الله عز وجل فيستشهد ثم يتوب الله على القاتل فيسلم فيقاتل في سبيل الله عز وجل فيستشهد ]
** وقد روي وحشى عن النبى صلى الله عليه وسلم :
فعن وحشي بن حرب عن أبيه عن جده : أن أصحاب رسول الله قالوا : يا رسول الله إنا نأكل ولا نشبع، قال: "فلعلكم تفترقون " قالوا نعم.قال : " فاجتمعوا على طعامكم واذكروا اسم الله عليه يبارك لكم فيه" [ رواه أبو داود، وحسنه الألباني]
** وقوله صلى الله عليه وسلم "ويحك يا وحشي غيب عنى وجهك فلا أراك" فيقول وحشى كنت اتقى أن يراني رسول الله صلى الله عليه و سلم ، ولعل النبي صلى الله عليه وسلم قال هذا بمقتضى بشريته ولشدة حبه لعمه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قتل خير الناس و شرهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
El Koom El Taweel :: قسم عام :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: